29 ذي الحجة 1435 هـ En | Fr | De | RU | TR | ID | اردو
بحث متقدم
طالع أيضًا
Facebook Twitter Youtube RSS
بيان دار الإفتاء المصرية حول رؤية هلال شهر المحرم لسنة 1436هـ      مفتي الجمهورية في كلمته بمناسبة العام الهجري الجديد: اجعلو السنة الجديدة بدايةً لبناءٍ جديدٍ للذات، ونشرٍ لروح المحبة والعمل والبناء، ونبذٍ للفرقة وال ...      
عقائد عبادات مجتمع وأسرة معاملات مالية آداب وأخلاق جنايات وأقضية شؤون عادات مستجدات ونوازل
الرئيسة    >>  الفتاوى  >>  مجتمع وأسرة    >>  الطلاق  

الطلاق في زمن الحيض

    اطلعنا على الطلب المقيد برقم 2783 لسنـة 2005م المتضمن السؤال عن واقعة الطلاق الثالثة رسميًّا بين السائلة وبين زوجها/ ...؛ حيث أفتاها البعض بأن الطلاق الأخير غير واقع؛ لأنها كانت في حيض وكانت تمر بظروف نفسية حادة بسبب ذلك. فهل هذا صحيح؟

الـجـــواب : فضيلة الأستاذ الدكتور علي جمعة محمد

    المنصوص عليه فقهًا أن الطلاق الصريح تطلق به الزوجة بمجرد إيقاعه سواء أكان وقوعه في حالة الطهر أو في حالة الحيض متى كان صادرًا من أهله؛ لأن وقوعه إزالة للعصمة وإسقاط للحق فلا يتقيد بوقت معين.
    وقد وردت آيات الطلاق مطلقة غير مقيدة، ولا يوجد من النصوص ما يقيدها فوجب القول بوقوعه، وأما ما ورد من النهي عن الطلاق في وقت الحيض فقد كان لأمر خارج عن حقيقته وهو الإضرار بالزوجة بتطويل العدة عليها غير أن الزوج يكون عاصيًا؛ لأن النبي صلى الله عليه وآله وسلم لما أنكر على ابن عمر الطلاق في زمن الحيض قال ابن عمر: أرأيت يا رسول الله لو طلقتها ثلاثًا؟ قال: ((إذًا عصيت ربك وبانت منك)).
    وعلى ذلك فإن طلاق الزوجة من زوجها بقوله لها: "أنت طالق" في زمن الحيض يقع به الطلاق ويكون مع الطلقتين السابقتين مكملا للثلاث، وبه تبين منه زوجته بينونة كبرى متى كانت الزوجة مدخولا بها، فلا تحل له حتى تنكح زوجا غيره نكاحا صحيحا، ويدخل بها دخولا حقيقيا ثم يطلقها أو يموت عنها، وتنقضي عدتها منه، ثم يتزوجها الأول بعقد ومهر جديدين بإذنها ورضاها. ومما ذكر يعلم الجواب عن السؤال.   والله سبحانه وتعالى أعلم.

طالع الملف
أحكام الطلاق الرجعي
تطليق الزوجة لنفسها
اكتشاف الزوج عيبًا في زوجته
حكم زواج المحلل
حكم طلب الزوجة الطلاق لغياب زوجها
طالع أيضًا
الرئيسة عن الدار طلب فتوى خريطة الموقع آراء ومـقـتـرحــات اتصل بنا