3 ربيع الآخر 1440 هـ   -  10 ديسمبر 2018 م
Skip Navigation Linksالرئيسة > فتاوى بحثية

الأخذ من الشعر والأظفار للجنب والحائض والنفساء

الســؤال

هل يجوز حلق الشعر أو نزعه أو قصه وكذلك قص الأظفار أثناء الجنابة أو الحيض والنفاس؟ 

الجـــواب

يستحب لمن كان على جنابة وأراد حلق شعره أو قصه أو نزعه بالنتف ونحوه أو قص أظفاره أن يؤخر ذلك لما بعد الغسل والتطهر؛ لأن تطهره بيده؛ بمعنى أنه يملك التطهر في الحال، وكذلك الحال بالنسبة للحائض أو النفساء إذا أمكنها الصبر عن إزالة الشعر وقص الأظفار إلى أن يرتفع عنها عذرها، ومع ذلك فلا مانع شرعًا من إزالة أيٍّ من هؤلاء للشعر الزائد أو قص الأظفار أو نحو ذلك، خصوصًا إذا لم تطق المرأة الصبر حتى ذلك الحين.
قال العلامة الشرواني في حاشيته على "تحفة المحتاج" (4/ 56، ط. المكتبة التجارية الكبرى بمصر): [ويسن للجنب تأخير الأخذ من الأجزاء -يعني أجزاء البدن كالشعر والظفر- حتى يتطهر، وقد ينافيه النص في الحيض على أنها تأخذها -أي الأجزاء من شعر وظفر- إلا أن يفرق بأن تطهرها غير مترقب، ومن ثَمّ لو ترقبته وأمكنها الصبر إليه سُنّ لها التأخير] اهـ.
والله سبحانه وتعالى أعلم. 

Feedback