5 ذي القعدة 1439 هـ   -  18 يوليو 2018 م
الرئيسة  >> بيانات  >> الأمانة العامة لدور وهيئات الا ... 

الأمانة العامة لدور وهيئات الافتاء في العالم تشيد بتطبيق مبادرة "يوم الإعلام العربي لدعم القدس" وتدعو لطرح مبادرات مماثلة لتأكيد عروبة القدس

الأمانة العامة لدور وهيئات الافتاء في العالم تشيد بتطبيق مبادرة

أشادت الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم بتطبيق مبادرة "يوم الإعلام العربي لدعم الشعب الفلسطيني والقدس الشريف " تحت مظلة جامعة الدول العربية، اليوم الأحد، وبمشاركة قنوات وإذاعات من مصر وفلسطين والأردن، وذلك دعما للقضية الفلسطينية وتأكيد عروبة مدينة القدس ورفض عمليات التهويد.
وأوضحت الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في بيانها الذى أصدرته، اليوم الأحد، أن مبادرة " يوم الإعلام العربي .. لمسانده الشعب الفلسطيني والقدس الشريف" جاءت تعبيرا عن الرفض العربي والإسلامي لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي يعترف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال ويخالف كل القوانين والشرعية الدولية.
من جانبه دعا الدكتور إبراهيم نجم، الأمين العام لدور وهيئات الإفتاء في العالم، إلى ضرورة تعميم هذه المبادرة الطيبة والداعمة لحقوق الشعب الفلسطيني الشقيق في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، لتشمل جميع الدول العربية للدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني والتعريف بحقيقة قضيته العادلة.
كما دعا الدكتور نجم إلى ضرورة طرح العديد من المبادرات في مختلف المجالات على مستوى العالم العربي والإسلامي للدفاع عن الهوية العربية والإسلامية لمدينة القدس الشريف والتعريف بتاريخ المدينة المقدسة وما أقرته القوانين والمواثيق الدولية من حق للشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف وحقه الكامل في تقرير مصيره.
يذكر أن مبادرة "يوم الإعلام العربي .. لمساندة الشعب الفلسطيني والقدس الشريف "تمت بالتنسيق بين الهيئة الوطنية المصرية للإعلام لبث موحد لشاشات وإذاعات الوطنية للإعلام المصرية لدعم القدس الشريف بالتنسيق مع اتحاد إذاعات فلسطين والأردن تحت مظلة جامعة الدول العربية، وانطلقت اليوم الأحد، حيث تم خلال تلك الفترة عرض المواد التاريخية والوثائقية التي تؤكد عروبة القدس الشريف وما أقرته القوانين والمواثيق الدولية من حق للشعب الفلسطيني في القدس، كما تم أيضا استضافة خبراء وشخصيات من مختلف الدول العربية للتحدث عن القضية الفلسطينية وحق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره.

المركز الإعلامي بدار الإفتاء المصرية 17-12-2017م
 

Feedback