الواجب فعله على مريض مسن يتضرر من الصوم

السائل يبلغ من العمر 84 عامًا، ومريض بمرض السكر والربو وضيق التنفس، وفي حالة صيامه في الأسبوع الأول من رمضان حصل له هبوط حاد وعدم قدرة على التنفس ويلازم الفراش.

ويسأل عن حكم الشرع في حالته؟ وما الذي عليه أن يفعله في شهر رمضان؟

قال الله تعالى: ﴿فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ﴾ [البقرة: 184].

إذا كان الحال كما ورد بالسؤال (والسائل) يبلغ من العمر 84 عامًا ومريض بالأمراض المذكورة ولا يستطيع الصيام في شهر رمضان، فيلزمه إخراج الفدية عن الصيام وهي: إطعام مسكين وجبتين عن كل يوم -أو قيمتها-، ولا صيام عليه في هذه الحالة؛ لأنه يعد من أصحاب الأعذار، ودين الإسلام دين اليسر والسماحة. قال تعالى: ﴿وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ﴾ [الحج: 78]. ومما ذكر يعلم الجواب.

والله سبحانه وتعالى أعلم.

التفاصيل ....
اقرأ أيضا

الواجب فعله على مريض مسن يتضرر من الصوم

السائل يبلغ من العمر 84 عامًا، ومريض بمرض السكر والربو وضيق التنفس، وفي حالة صيامه في الأسبوع الأول من رمضان حصل له هبوط حاد وعدم قدرة على التنفس ويلازم الفراش.

ويسأل عن حكم الشرع في حالته؟ وما الذي عليه أن يفعله في شهر رمضان؟

قال الله تعالى: ﴿فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ﴾ [البقرة: 184].

إذا كان الحال كما ورد بالسؤال (والسائل) يبلغ من العمر 84 عامًا ومريض بالأمراض المذكورة ولا يستطيع الصيام في شهر رمضان، فيلزمه إخراج الفدية عن الصيام وهي: إطعام مسكين وجبتين عن كل يوم -أو قيمتها-، ولا صيام عليه في هذه الحالة؛ لأنه يعد من أصحاب الأعذار، ودين الإسلام دين اليسر والسماحة. قال تعالى: ﴿وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ﴾ [الحج: 78]. ومما ذكر يعلم الجواب.

والله سبحانه وتعالى أعلم.

التفاصيل ....
اقرأ أيضا

مواقيت الصلاة

الفـجــر
الشروق
الظهر
العصر
المغرب
العشاء
;