الرئيسية >المركز الإعلامي > مفتي الجمهورية يتلقى اتصالا من ملك بلجيكا يشكره على زيارته لبلجيكا وإدانته للإرهاب

مفتي الجمهورية يتلقى اتصالا من ملك بلجيكا يشكره على زيارته لبلجيكا وإدانته للإرهاب

مفتي الجمهورية يتلقى اتصالا من ملك بلجيكا يشكره على زيارته لبلجيكا وإدانته للإرهاب

تلقى فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام - مفتي الجمهورية - أمس اتصالا من الملك فيليب ملك بلجيكا يشكره فيها على زيارته لبلجيكا وإدانته للتفجيرات التي حدثت في مدينة بروكسل ودعمه وتضامنه مع الشعب البلجيكي في محنته والتي عبَّر عنها مفتي الجمهورية في كلمته أمام البرلمان الأوربي أول أمس بعد ساعات من وقوع الأحداث الإرهابية هناك.

أكد ملك بلجيكا في مكالمته تطلعه إلى لقاء مفتي الجمهورية في بروكسل في وقت لاحق للتباحث حول ما يمكن أن تقدمه مصر ومؤسساتها الدينية في ملف مكافحة الأفكار المتطرفة مشيدًا بإسهامات مفتي الجمهورية في مجالات الحوار ونشر السلام في العالم والتي يتابعها عن كثب.

من جانبه أكد مفتي الجمهورية لملك بلجيكا تضامنه الكامل مع الشعب البلجيكي وكافة الشعوب التي طالتها نار الإرهاب مؤكدًا أن هذا الهجمات المروعة الذي ضربت بلجيكا تسئ إلى ضمير كل إنسان عاقل، بغض النظر عن هويته الدينية.

وجدَّد مفتي الجمهورية في مكالمته مع الملك فيليب التأكيد على أن الإسلام يجرم كافة أشكال التطرف ويحاربها ويدين هذه التنظيمات الإرهابية المتطرفة.

شدد المفتي لملك بلجيكا أن الأحداث الإرهابية التي وقعت في أنحاء كثيرة من العالم تؤكد أن الإرهاب والتطرف لا دين له ولا وطن، ونحن جميعًا مسؤولون بشكل جماعي عن مكافحة هذا الانحراف اللاإنساني.

المركز الإعلامي بدار الإفتاء المصرية ٢٤-٣-٢٠١٦م
 

اقرأ أيضا

مفتي الجمهورية يتلقى اتصالا من ملك بلجيكا يشكره على زيارته لبلجيكا وإدانته للإرهاب

تلقى فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام - مفتي الجمهورية - أمس اتصالا من الملك فيليب ملك بلجيكا يشكره فيها على زيارته لبلجيكا وإدانته للتفجيرات التي حدثت في مدينة بروكسل ودعمه وتضامنه مع الشعب البلجيكي في محنته والتي عبَّر عنها مفتي الجمهورية في كلمته أمام البرلمان الأوربي أول أمس بعد ساعات من وقوع الأحداث الإرهابية هناك.

أكد ملك بلجيكا في مكالمته تطلعه إلى لقاء مفتي الجمهورية في بروكسل في وقت لاحق للتباحث حول ما يمكن أن تقدمه مصر ومؤسساتها الدينية في ملف مكافحة الأفكار المتطرفة مشيدًا بإسهامات مفتي الجمهورية في مجالات الحوار ونشر السلام في العالم والتي يتابعها عن كثب.

من جانبه أكد مفتي الجمهورية لملك بلجيكا تضامنه الكامل مع الشعب البلجيكي وكافة الشعوب التي طالتها نار الإرهاب مؤكدًا أن هذا الهجمات المروعة الذي ضربت بلجيكا تسئ إلى ضمير كل إنسان عاقل، بغض النظر عن هويته الدينية.

وجدَّد مفتي الجمهورية في مكالمته مع الملك فيليب التأكيد على أن الإسلام يجرم كافة أشكال التطرف ويحاربها ويدين هذه التنظيمات الإرهابية المتطرفة.

شدد المفتي لملك بلجيكا أن الأحداث الإرهابية التي وقعت في أنحاء كثيرة من العالم تؤكد أن الإرهاب والتطرف لا دين له ولا وطن، ونحن جميعًا مسؤولون بشكل جماعي عن مكافحة هذا الانحراف اللاإنساني.

المركز الإعلامي بدار الإفتاء المصرية ٢٤-٣-٢٠١٦م
 

اقرأ أيضا