الرئيسية >المركز الإعلامي > مفتي الجمهورية يغادر إلى ألمانيا لإلقاء محاضرة عن الإسلام وقضايا العصر بدعوة من الأمم المتحدة وجامعة بون

مفتي الجمهورية يغادر إلى ألمانيا لإلقاء محاضرة عن الإسلام وقضايا العصر بدعوة من الأمم المتحدة وجامعة بون

مفتي الجمهورية يغادر إلى ألمانيا لإلقاء محاضرة عن الإسلام وقضايا العصر بدعوة من الأمم المتحدة وجامعة بون

بدعوة من الأمم المتحدة وجامعة "بون" .. مفتي الجمهورية يغادر إلى ألمانيا في زيارة رسمية

غادر فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام -مفتي الجمهورية- صباح اليوم إلى مدينة "بون" بجمهورية ألمانيا؛ وذلك تلبيةً لدعوة من الأمم المتحدة وجامعة "بون"- التي تُعد واحدة من أكبر جامعات أوروبا- لإلقاء محاضرة حول: "الإسلام وقضايا العصر ومستقبل الحوار بين الأديان والحضارات".

يحضر المحاضرة 500 من أساتذة الجامعة والمفكرين وصانعي القرار في ألمانيا ومدير الأمم المتحدة بجنيف، كما تحظى المحاضرة باهتمام وتغطية عدد كبير من وسائل الإعلام بمدينة "بون" الألمانية.

وصرح الدكتور إبراهيم نجم -مستشار مفتي الجمهورية- الذي يرافق فضيلة المفتي، قبيل مغادرتهما، بأن المحاضرة التي سيلقيها فضيلة المفتي في جامعة "بون" العريقة هي بداية لاستراتيجية مستقبلية واستهلال لسلسلة من الزيارات المرتقبة لمفتي الجمهورية إلى كبرى جامعات العالم؛ وذلك بهدف تصحيح صورة الإسلام، ونشر صحيح الدين، ومواجهة ظاهرة الإسلاموفوبيا، خاصة في ظل زيادة وتيرة العداء والتعصب، واستهداف المسلمين في أوروبا بسبب ما تقوم به جماعات التطرف من أفعال إجرامية.

وأضاف د. نجم أنه نظرًا لأهمية المحاضرة التي يلقيها فضيلة المفتي فقد أعلنت كلٌّ من جامعة "بون" وفرع الأمم المتحدة في مدينة "بون" بشكل كبير ومكثف عن المحاضرة.

وأشار مستشار مفتي الجمهورية إلى أن المحطة القادمة في جولات ومحاضرات فضيلة المفتي ستكون في جامعة "أُوكسفورد"، تليها جامعة "نيويورك" وجامعات بانكوك وكبرى الجامعات في أمريكا اللاتينية وأستراليا.

 

المركز الإعلامي بدار الإفتاء المصرية ١٣-٧-٢٠١٦م

اقرأ أيضا

مفتي الجمهورية يغادر إلى ألمانيا لإلقاء محاضرة عن الإسلام وقضايا العصر بدعوة من الأمم المتحدة وجامعة بون

بدعوة من الأمم المتحدة وجامعة "بون" .. مفتي الجمهورية يغادر إلى ألمانيا في زيارة رسمية

غادر فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام -مفتي الجمهورية- صباح اليوم إلى مدينة "بون" بجمهورية ألمانيا؛ وذلك تلبيةً لدعوة من الأمم المتحدة وجامعة "بون"- التي تُعد واحدة من أكبر جامعات أوروبا- لإلقاء محاضرة حول: "الإسلام وقضايا العصر ومستقبل الحوار بين الأديان والحضارات".

يحضر المحاضرة 500 من أساتذة الجامعة والمفكرين وصانعي القرار في ألمانيا ومدير الأمم المتحدة بجنيف، كما تحظى المحاضرة باهتمام وتغطية عدد كبير من وسائل الإعلام بمدينة "بون" الألمانية.

وصرح الدكتور إبراهيم نجم -مستشار مفتي الجمهورية- الذي يرافق فضيلة المفتي، قبيل مغادرتهما، بأن المحاضرة التي سيلقيها فضيلة المفتي في جامعة "بون" العريقة هي بداية لاستراتيجية مستقبلية واستهلال لسلسلة من الزيارات المرتقبة لمفتي الجمهورية إلى كبرى جامعات العالم؛ وذلك بهدف تصحيح صورة الإسلام، ونشر صحيح الدين، ومواجهة ظاهرة الإسلاموفوبيا، خاصة في ظل زيادة وتيرة العداء والتعصب، واستهداف المسلمين في أوروبا بسبب ما تقوم به جماعات التطرف من أفعال إجرامية.

وأضاف د. نجم أنه نظرًا لأهمية المحاضرة التي يلقيها فضيلة المفتي فقد أعلنت كلٌّ من جامعة "بون" وفرع الأمم المتحدة في مدينة "بون" بشكل كبير ومكثف عن المحاضرة.

وأشار مستشار مفتي الجمهورية إلى أن المحطة القادمة في جولات ومحاضرات فضيلة المفتي ستكون في جامعة "أُوكسفورد"، تليها جامعة "نيويورك" وجامعات بانكوك وكبرى الجامعات في أمريكا اللاتينية وأستراليا.

 

المركز الإعلامي بدار الإفتاء المصرية ١٣-٧-٢٠١٦م

اقرأ أيضا