الرئيسية >المركز الإعلامي > مفتي الجمهورية يلتقي بسفراء الدول العربية والإسلامية على هامش زيارته لتايلاند ويؤكد: الأداء الدبلوماسي الرفيع أسهم بقوة في استعادة الريادة المصرية

مفتي الجمهورية يلتقي بسفراء الدول العربية والإسلامية على هامش زيارته لتايلاند ويؤكد: الأداء الدبلوماسي الرفيع أسهم بقوة في استعادة الريادة المصرية

مفتي الجمهورية يلتقي بسفراء الدول العربية والإسلامية على هامش زيارته لتايلاند ويؤكد: الأداء الدبلوماسي الرفيع أسهم بقوة في استعادة الريادة المصرية

الْتَقى فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، بالسفراء والدبلوماسيين العرب والأفارقة وأعضاء الجالية الإسلامية والعربية، على هامش زيارة فضيلته لتايلاند في مقر إقامة السفير حازم طاهر، سفير مصر في تايلاند.

أكد مفتي الجمهورية، خلال اللقاء، أن الدبلوماسية المصرية مصدرُ فخر لمصر والمصريين في كل مكان، مضيفًا أن الأداء الدبلوماسي الرفيع أسهم بقوة في استعادة الريادة المصرية بشكل كبير في الفترة الأخيرة.

شدَّد مفتي الجمهورية على ضرورة التكاتف والتضامن العربي والإسلامي في هذه المرحلة المليئة بالتحديات، مؤكدًا على ضرورة التنسيق بين الدول العربية والإسلامية فيما يتعلق بالقضايا المشتركة، مُشيدًا بجهود الدبلوماسية العربية والإسلامية في هذا الشأن.

أشار مفتي الجمهورية أن رسالة الإسلام جاءت عالمية، فلم تتوقف عند حدود مكة فقط، بل شملت العالم كله، مشيرًا أن الإسلام من خلال هذه العالمية استطاع استيعاب الحضارات والأمم، بما تحتويه من ثقافات متنوِّعة وأديان متعدِّدة وأعراف مختلفة.

واستطرد فضيلته: إن المتأمل للتاريخ الإسلامي يرى أنه حيثما وُجِد الإسلام والإيمان الحقيقي في وطن من الأوطان، وُجد معه الاستقرار والرخاء والرحمة في كل شئون البشر، ويتجلى هذا إذا نظرنا إلى الجزيرة العربية أو غرب أفريقيا أو إندونيسيا أو الهند قبل الإسلام وبعده، فالإيمان قد أضفى على هذه الأمم مسحة من الجمال والسماحة.

كما تطرق فضيلته إلى الأهمية التي تُوليها دار الإفتاء لاستخدام تكنولوجيا المعلومات وشبكة المعلومات الدولية لنشر خطاب وسطي معتدل قادر على مواجهة القدرات العالية لتنظيم داعش وغيره من التنظيمات المتطرفة في هذا المجال، مشيرًا في هذا الصدد إلى إصدار مجلة إلكترونية بعنوان "بصيرة".

وأوضح فضيلة المفتي أنه لن يألو جهدًا للقيام بجولات أخرى، بالتنسيق مع وزارة الخارجية المصرية في إطار الاستخدام الأمثل للقوة الناعمة المصرية.

 

المركز الإعلامي بدار الإفتاء المصرية ٦-٤-٢٠١٧م

اقرأ أيضا

مفتي الجمهورية يلتقي بسفراء الدول العربية والإسلامية على هامش زيارته لتايلاند ويؤكد: الأداء الدبلوماسي الرفيع أسهم بقوة في استعادة الريادة المصرية

الْتَقى فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، بالسفراء والدبلوماسيين العرب والأفارقة وأعضاء الجالية الإسلامية والعربية، على هامش زيارة فضيلته لتايلاند في مقر إقامة السفير حازم طاهر، سفير مصر في تايلاند.

أكد مفتي الجمهورية، خلال اللقاء، أن الدبلوماسية المصرية مصدرُ فخر لمصر والمصريين في كل مكان، مضيفًا أن الأداء الدبلوماسي الرفيع أسهم بقوة في استعادة الريادة المصرية بشكل كبير في الفترة الأخيرة.

شدَّد مفتي الجمهورية على ضرورة التكاتف والتضامن العربي والإسلامي في هذه المرحلة المليئة بالتحديات، مؤكدًا على ضرورة التنسيق بين الدول العربية والإسلامية فيما يتعلق بالقضايا المشتركة، مُشيدًا بجهود الدبلوماسية العربية والإسلامية في هذا الشأن.

أشار مفتي الجمهورية أن رسالة الإسلام جاءت عالمية، فلم تتوقف عند حدود مكة فقط، بل شملت العالم كله، مشيرًا أن الإسلام من خلال هذه العالمية استطاع استيعاب الحضارات والأمم، بما تحتويه من ثقافات متنوِّعة وأديان متعدِّدة وأعراف مختلفة.

واستطرد فضيلته: إن المتأمل للتاريخ الإسلامي يرى أنه حيثما وُجِد الإسلام والإيمان الحقيقي في وطن من الأوطان، وُجد معه الاستقرار والرخاء والرحمة في كل شئون البشر، ويتجلى هذا إذا نظرنا إلى الجزيرة العربية أو غرب أفريقيا أو إندونيسيا أو الهند قبل الإسلام وبعده، فالإيمان قد أضفى على هذه الأمم مسحة من الجمال والسماحة.

كما تطرق فضيلته إلى الأهمية التي تُوليها دار الإفتاء لاستخدام تكنولوجيا المعلومات وشبكة المعلومات الدولية لنشر خطاب وسطي معتدل قادر على مواجهة القدرات العالية لتنظيم داعش وغيره من التنظيمات المتطرفة في هذا المجال، مشيرًا في هذا الصدد إلى إصدار مجلة إلكترونية بعنوان "بصيرة".

وأوضح فضيلة المفتي أنه لن يألو جهدًا للقيام بجولات أخرى، بالتنسيق مع وزارة الخارجية المصرية في إطار الاستخدام الأمثل للقوة الناعمة المصرية.

 

المركز الإعلامي بدار الإفتاء المصرية ٦-٤-٢٠١٧م

اقرأ أيضا