الرئيسية >المركز الإعلامي > مفتي الجمهورية في عيد العمال: مصر قادرة على عبور التحديات بالعمل والبناء بأيدي أبنائها

مفتي الجمهورية في عيد العمال: مصر قادرة على عبور التحديات بالعمل والبناء بأيدي أبنائها

مفتي الجمهورية في عيد العمال: مصر قادرة على عبور التحديات بالعمل والبناء بأيدي أبنائها

أكد فضيلة الدكتور شوقي علام -مفتي الجمهورية– أن مصر قادرة على عبور التحديات الراهنة التي تواجهها بالعمل والبناء بأيدي أبنائها الأبرار، الذين يبذلون الغالي والرخيص من أجل رُقِيِّ البلاد ورفعتها.
ووجَّه فضيلة المفتي -في بيان له اليوم بمناسبة عيد العمال- التهنئةَ والتحية لعمال مصر في عيدهم، مؤكدًا أن عمَّال مصر هم بناة الوطن ومن أهمِّ قلاع التنمية التي يعقد عليها الأمل في عبور هذه المرحلة التاريخية المهمة في تاريخ مصر.
وأضاف مفتي الجمهورية أن الإسلام حث على العمل والكسب الحلال وأعلى من شأنه، فقد قال الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم: {فَانْتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِنْ فَضْلِ اللَّهِ} [الجمعة: 10])، وقال النبي صلى الله عليه وآله وسلم: «ما أكل أحد طعامًا قط خيرًا من أن يأكل من عمل يده، وإن نبي الله داود عليه السلام كان يأكل من عمل يده» (رواه البخاري).
وأشار فضيلته إلى أن العمل والكسب الحلال كان دأب الأنبياء صلوات الله وسلامه عليهم، وقد عملوا في مهن مختلفة ومتعددة، فقد عمل النبي صلى الله عليه وآله وسلم في رعي الأغنام وفي التجارة، وكذلك نبي الله آدم أبو البشر كان مزارعًا، ونبي الله داود كان حدادًا، ونبي الله عيسى كان صبَّاغًا، ونبي الله إدريس كان خياطًا.
ووجَّه فضيلة المفتي رسالة إلى عمال مصر في عيدهم يحثُّهم فيها على الجِدِّ والاجتهاد في العمل والإخلاص فيه، وألا يركنوا إلى مَن يحاولون النَّيل من عزيمتهم وتثبيط همتهم التي بها يعلو شأن الوطن، مؤكدًا أن مصر الآن في حاجة لكل يد تبني وتعمر وتُنمي، وهو ما يضعنا جميعًا، رجالًا ونساءً وشبابًا وشيوخًا، أمام مسئولية كبيرة تجاه مصر.

المركز الإعلامي بدار الإفتاء المصرية ٣٠-٤-٢٠١٧م
 

اقرأ أيضا

مفتي الجمهورية في عيد العمال: مصر قادرة على عبور التحديات بالعمل والبناء بأيدي أبنائها

أكد فضيلة الدكتور شوقي علام -مفتي الجمهورية– أن مصر قادرة على عبور التحديات الراهنة التي تواجهها بالعمل والبناء بأيدي أبنائها الأبرار، الذين يبذلون الغالي والرخيص من أجل رُقِيِّ البلاد ورفعتها.
ووجَّه فضيلة المفتي -في بيان له اليوم بمناسبة عيد العمال- التهنئةَ والتحية لعمال مصر في عيدهم، مؤكدًا أن عمَّال مصر هم بناة الوطن ومن أهمِّ قلاع التنمية التي يعقد عليها الأمل في عبور هذه المرحلة التاريخية المهمة في تاريخ مصر.
وأضاف مفتي الجمهورية أن الإسلام حث على العمل والكسب الحلال وأعلى من شأنه، فقد قال الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم: {فَانْتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِنْ فَضْلِ اللَّهِ} [الجمعة: 10])، وقال النبي صلى الله عليه وآله وسلم: «ما أكل أحد طعامًا قط خيرًا من أن يأكل من عمل يده، وإن نبي الله داود عليه السلام كان يأكل من عمل يده» (رواه البخاري).
وأشار فضيلته إلى أن العمل والكسب الحلال كان دأب الأنبياء صلوات الله وسلامه عليهم، وقد عملوا في مهن مختلفة ومتعددة، فقد عمل النبي صلى الله عليه وآله وسلم في رعي الأغنام وفي التجارة، وكذلك نبي الله آدم أبو البشر كان مزارعًا، ونبي الله داود كان حدادًا، ونبي الله عيسى كان صبَّاغًا، ونبي الله إدريس كان خياطًا.
ووجَّه فضيلة المفتي رسالة إلى عمال مصر في عيدهم يحثُّهم فيها على الجِدِّ والاجتهاد في العمل والإخلاص فيه، وألا يركنوا إلى مَن يحاولون النَّيل من عزيمتهم وتثبيط همتهم التي بها يعلو شأن الوطن، مؤكدًا أن مصر الآن في حاجة لكل يد تبني وتعمر وتُنمي، وهو ما يضعنا جميعًا، رجالًا ونساءً وشبابًا وشيوخًا، أمام مسئولية كبيرة تجاه مصر.

المركز الإعلامي بدار الإفتاء المصرية ٣٠-٤-٢٠١٧م
 

اقرأ أيضا