الزواج من ابنة عمه وقد رضعت من جدته الآيسة

الزواج من ابنة عمه وقد رضعت من جدته الآيسة

أم لها ولد، ولها بنت. هذه الأم بعد بلوغها سن 55 سنة أرضعت أولاد الابن إلا واحدًا، وأرضعت أبناء البنت، فهل يجوز لحفيدها الذي لم يرضع ثديها أن يتزوج من حَفَدَتها اللائي رضعن من ثديها؟

 لبن المرأة مطلقًا ولو بكرًا أو آيسةً محرِّمٌ متى كان الرضاع في مدته كما نص على ذلك صاحب "الدُرِّ المختار" وابن عابدين نقلًا عن "النهر"، وعلى هذا فكل بنت من بنات المرضعة رضعت منها وهي في سن الرضاع لم تَحِلّ لولد ابن المرضعة؛ لأنها عمته رضاعًا، وهذا على إطلاقه مذهب الحنفية القائلين بأن قليل الرضاع وكثيره سواء في إيجاب التحريم.
والله سبحانه وتعالى أعلم.

اقرأ أيضا

مواقيت الصلاة

الفـجــر
الشروق
الظهر
العصر
المغرب
العشاء
;