حكم الزواج من ابنة الخالة وقد رضعت الخالة من أمه

حكم الزواج من ابنة الخالة وقد رضعت الخالة من أمه

ما حكم الزواج من ابنة الخالة وقد رضعت الخالة من أمه؟ فأنا لي أخت شقيقة أرضعتُها وهي صغيرة، ولما كَبُرَت وتزوجَت رُزِقَت ببنت كبرت بعد رابعِ ولدٍ لي، وحيث إني أرغب زواجَ ابنةَ أختي لأحد أولادي، فهل يجوز ذلك الزواج أم لا؟

متى كان الرضاع المذكور في مدته وهي سنتان على قول الصاحبين وهو الأصح المفتى به لم يَحِلَّ زواج الابن المذكور بإحدى بنات من أرضعتها أمه؛ لأنهن بنات أخته رضاعًا، وهذا على إطلاقه مذهب الحنفية القائلين بأن قليل الرضاع وكثيره سواء في إيجاب التحريم. وبهذا علم الجواب عن السؤال متى كان الحال كما ذكر.
والله سبحانه وتعالى أعلم.

اقرأ أيضا